المهرجان دخل أسبوعه الرابع ويستمر حتى ثالث أيام العيد “رمضان الشارقة” يواصل فعالياته بنجاح وسط إقبال كثيف وتخفيضات كبرى

دخل “مهرجان رمضان الشارقة 2018” أسبوعه الثالث وسط إقبال كثيف ومتنامي من قِبل الجمهور للتمتع بفعالياته المتنوعة والاستفادة من الحملات الترويجية والتخفيضات الكبرى على مختلف أنواع المنتجات الاستهلاكية في إطار التحضيرات لعيد الفطر السعيد وعطلة الصيف.

وأكدت غرفة تجارة وصناعة الشارقة المنظمة للمهرجان، أن مستوى الإقبال على فعاليات المهرجان ومراكز التسوق والأسواق المركزية في مختلف مناطق الإمارة يتنامى بشكل لافت مع اقتراب عيد الفطر وهو ما انعكس في انتعاش الحركة التجارية وارتفاع نسبة رضا الجمهور والتجار عن المهرجان في دورته الـ29 التي تستمر لغاية 18 يونيو الجاري.

وقال إبراهيم راشد الجروان منسق عام المهرجان في غرفة الشارقة، إن فعاليات المهرجان حازت على اهتمام ورضا الجمهور وتجلّى ذلك من خلال التفاعل اليومي الحاشد واللافت مع مختلف الأنشطة التي نظمتها الغرفة ومراكز التسوق وكذلك من خلال استطلاعات الرأي الميدانية.

وأشار الجروان إلى أن مراكز التسوق متاجر التجزئة كثفت عروضها الترويجية ورفعت نسبة عروضها مع دخول شهر رمضان المبارك في أيامه الأخيرة، وذلك بهدف استقطاب أكبر عدد من المتسوقين، وهو ما قابله إقبال متزايد من جانب المستهلكين للتضبع وشراء حاجيات وهدايا العيد والعطلة الصيفية والاستفادة من التخفيضات التي ناهزت 80% وما يرافقها من فرص للدخول في سحوبات على عدد كبير من الجوائز القيمة من بينها 6 سيارات فخمة، معرباً عن توقعاته بأن يرتفع حجم المبيعات في الأيام الأخيرة من المهرجان بشكل ملحوظ في ظل العديد من العوامل والأسباب ومن أبرزها ارتفاع القدرة الشرائية وقرارات القيادة الرشيدة بصرف راتب أساسي لكافة موظفي حكومة الشارقة ومتقاعديها احتفاء بمئوية المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه”.

فقد أعلن مركز اكسبو الشارقة عن تنظيم سحوبات على سيارة (BMW) موديل 2018 وعطلة لمدة 3 ليال لشخصين مع “طيران الإمارات” في فندق 5 نجوم في تركيا، والعديد من الهدايا القيمة الأخرى في ختام فعاليات “معرض ليالي رمضان” الذي ينظمه المركز ويستمر لغاية آخر أيام العيد بدعم من غرفة الشارقة. وأعلن “سيتي سنتر الشارقة” عن تنظيم سحب على سيارة (جي أم سي تيراين) بالإضافة إلى جوائز يومية على شكل “بطاقة هديتي”. فيما أعلن مركز “صحارى سنتر” عن تنظيم سحوبات على سيارتي (رانج روفر فيلار) و4 رحلات سياحية. في حين أعلن “ميغا مول” عن تنظيم سحوبات على سيارة (جاغوار أف – بايس) وسيارة (جاغوار أف – تايب) وقسائم مشتريات.

وقال محمد سرور مدير التسويق في مركز “ميغا مول الشارقة”، إن مهرجان رمضان الشارقة هو أحد أكثر المواسم جذباً للزوار والمتسوقين نظراً لتنوع وغنى الأنشطة الثقافية والترفيهية والتوعوية وغيرها التي تقام طوال أيام المهرجان، والتي تترافق مع حرص التجار على إطلاق أقوى العروض الترويجية والحسومات المغرية لجذب أكبر عدد من المستهلكين وتحقيق الأرباح المجزية، معرباً عن شكره لغرفة الشارقة على مبادراتها الرامية إلى إنعاش الحركة التجارية وإشاعة أجواء البهجة والفرح طوال أيام الشهر الفضيل بما ينعكس إيجاباً على البيئة الاقتصادية بشكل عام.

من جهته، أشاد بيير سمعان مدير التسويق في مركز “صحارى”، بنجاح غرفة الشارقة في تنظيم موسم تجاري نشط جرياً على عادتها في كل عام، بما يحقق رضا الجمهور وتجار التجزئة على حد سواء، لافتاً إلى أن “صحارى سنتر” بادر إلى تنظيم العديد من الفعاليات وأطلق واحداً من أقوى العروض الترويجية خلال هذا الموسم عبر إتاحة الفرصة للمتسوقين في الدخول بسحوبات على سيارتي (رانج روفر فيلار) و4 رحلات سياحية، مؤكداً أن الفعاليات لا تزال مستمرة في المركز وهي متواصلة حتى آخر أيام العيد.

وتهدف غرفة الشارقة من خلال المهرجان إلى تعزيز مكانة الشارقة كوجهة سياحية مميزة على مستوى المنطقة في الشهر الفضيل، وإلى إدخال السرور والبهجة على قلوب سكان الإمارة وزوارها. كما تحرص الغرفة على تنشيط مختلف القطاعات الاقتصادية وتحديداُ تجارة التجزئة وزيادة إشغال الفنادق وإنعاش قطاع الضيافة.

ويُعتبر معرض ليالي رمضان الشارقة أحد أبرز فعاليات “مهرجان رمضان الشارقة”، ويوفر تجربة التسوق الأكثر تميزاً في أكبر سوق رمضاني من نوعه على مستوى المنطقة بأسرها، حيث يتيح للمتسوقين حسومات تصل نسبتها إلى 80% على قائمة واسعة من المنتجات والسلع تضم الألبسة والمواد الغذائية والأجهزة الإلكترونية المنزلية ومنتجات التجميل والأجهزة المنزلية. وقد نجح باستقطاب 300 عارض محققاً نمواً بنسبة 36% في عدد العارضين مقارنة مع دورة العام الماضي. ويمكن للزوار الذين ينفقون ما قيمتة 100 درهم وما فوق لدى أي من العلامات التجارية المشاركة في المعرض الدخول في سحب للفوز بسيارة (BMW) فاخرة.

وتشارك كل من طيران الإمارات والمركز الميكانيكي للخليج العربي في المهرجان كراعيين رسميين للحدث، في إطار حرص الغرفة على تكامل جهود القطاعين الحكومي والخاص والشراكة القائمة بينهما في سبيل إسعاد المجتمع وفي إطار روح المسؤولية الاجتماعية للمؤسسات، خاصة وأن هذا الموسم يتزامن مع “عام زايد” الخير.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

إطلاق أداة جديدة لتحويل النصوص المكتوبة إلى صور متعددة الأنماط

أعلن موقع Image Upscaler عن إطلاق خدمة جديدة تتمثل في أداة تمكن من توليد الصور ...