“سوشي سوار”  كل ثلاثاء في “بودا-بار  بيتش”  بمنتجع سانت ريجيس السعديات

يدعو نادي ” بودا-بار بيتش ” بمنتجع سانت ريجيس السعديات، الضيوف والزوار للاسترخاء في أجواء ترفيهية، والاستمتاع بأشهى أطباق السوشي الفاخرة، وأفضل النكهات المُميّزة على أنغام الموسيقي المُفعمة بالحيوية وسط إطلالات خلابة على شاطئ البحر.

ويَعدُ السيد إيكو رضوان ذو الفقار،  رئيس الطهاة  في “بودا بار  بيتش”، المكان الفريد من نوعه في العاصمة أبوظبي، جميع عشّاق السوشي الفاخر بخوض مغامرة طهي مثيرة ومُمتعة، من خلال تجربة انغماس غير محدودة في مجموعة غنية ومتنوّعة من أطباق السوشي الأصيلة، مع الاسترخاء بتناول مجموعة مختارة من المشروبات المحلية.

وتضمّ ليلة “سوشي سوار” كل يوم ثلاثاء مابين الساعة 8-11 مساءً، وبسعر 300* درهم للشخص الواحد، مجموعة مُختارة من أرقى المأكولات البحرية الطازجة، في فرصة تُتيح لأصحاب الذوق الفاخر إمتاع حواس تذوّقهم، والتواصل مع الأصدقاء وأفراد العائلة في أجواء من الترفيه الحيّ حافلة بأروع النغمات الموسيقية الجاذبة التي تقدّمها بامبينا منسقة الأغاني الموهوبة لدى المنتجع.

*تُطبّق الشروط والأحكام

لمحة عن بودا-بار بيتش

ولد مفهوم بودا-بار بيتش في فرنسا في عام 1996، تحقيقاً لحلم مؤسسه رايموند فيزان – صاحب حانة باريس الأسطورية الساحرة – والذي افتتح بودا بار باريس في شارع فوبورج سانت أونوريه الأنيق.

وتجمع هذه الوجهة الراقية بين المطعم، البار والصالة، وقد قام باستيحاء الإلهام الجمالي والطهوي من الثقافات الغريبة في ريم باسيفيك، إلى جانب اللمسات الغربية المستوحاة من رحلاته العديدة إلى كاليفورنيا.

في العقود اللاحقة، ازدهر هذا المفهوم لينشر أجوائه الفريدة الآن في العديد من  الوجهات في جميع أنحاء أوروبا وآسيا وأفريقيا وأمريكا اللاتينية. وتتمتع شركة بودا-بار، في الوقت الحاضر، والعلامات التجارية الشقيقة لها بتواجد مشترك في أكثر من 25 دولة، مع التخطيط لعمليات إطلاق أخرى. وتجمع محفظة الشركة المتنوّعة بين المطاعم والبارات والصالات والمنتجعات والفنادق بين الأناقة الفرنسية وعناصر التصميم الآسيوية الحديثة بما في ذلك لوحات الألوان الغنية، المفروشات الأنيقة والمنسوجات الفاخرة الفخمة.

ويتمّ تقديم المأكولات الآسيوية الممزوجة والمأكولات المتوسطية اللذيذة والكوكتيلات اللذيذة المصمّمة من قبل خبراء متخصّصين في علم الأخشاب، وسط أجواء حافلة بالنغمات الانتقائية النابضة بالحياة التي ينسجها منسق الأغاني العالمي. ليعيش الضيوف رؤية فيسان حول “صيف لا نهاية له” في أماكن نابضة بالحياة توفر تجربة غامرة مُفعمة بالحيوية.

فروع بودا-بار العالمية

بودا بار: باكو، بودابست، كاراكاس، دبي، كييف، لندن، مانيلا، مراكش، مونت كارلو، موسكو، باريس، براغ، سان بطرسبرج وتبليسي

فندق بودا بار: بودابست، باريس وبراغ

بودا – بار بيتش: في أبو ظبي (المكان الدائم الوحيد الذي يفتح أبوابه على مدار العام)، باكو، ميكونوس، سانتوريني، جزر المالديف (الأماكن التي تفتح في أشهر الصيف)

ويتبع بودا- بار أيضاً:

بارفلاي من بودا-بار، باريو لاتينو، بوشيدو، كارما كافيه من بودا-بار، سيدهارتا لاونج من بودا-بار.

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني:

www.buddhabar.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الهروب من الأحلام النهائي: أول مشروع فندق بوتيك تحت الماء تم افتتاحه للاستثمار

ماذا لو كان مستقبل الضيافة الفاخرة يقع تحت مستوى سطح البحر؟ تكمن هذه الفكرة الرائدة ...