مركز اتصال حكومة أبوظبي يُنجز 3 مليون حالة خلال العام الحالي

نجح مركز اتصال حكومة أبوظبي في التعامل مع أكثر من 900 ألف مكالمة خلال العام الحالي، وأتم موظفوه أكثر من 3 ملايين إجراء لإدارة الحالات في النظام، حيث وصلت نسبة رضا المتعاملين إلى 88%.

كما حقق مركز اتصال حكومة أبوظبي نسبة توطين بما يعادل 100%، علماً بأن المركز هو أول نقطة اتصال متكاملة لحكومة أبوظبي مع عملائها، ويعتبر المركز التابع لهيئة الأنظمة و الخدمات الذكية من المراكز الحكومية الفريدة من نوعها على مستوى العالم في تنوع خدماته، والإجراءات المتبعة في إدارة الحالات وإدارة الجودة.

جاء استعراض هذه النتائج خلال زيارة وفد تنفيذي من هيئة الأنظمة والخدمات الذكية بإمارة أبوظبي وعلى رأسه سعادة الدكتورة روضة سعيد السعدي مدير عام الهيئة، حيث جاءت هذه الزيارة تقديراً لجهود موظفي المركز ومناقشة الإنجازات على صعيد إسعاد المجتمع والمتعاملين وزيادة نسبة رضا الموظفين والوقوف على تطلعاتهم، حيث تم الاطلاع على اقتراحات الموظفين حول التحسينات والمزايا المستقبلية، وقامت سعادة الدكتورة روضة سعيد السعدي بالرد على اتصالات المتعاملين، واستمعت إلى احتياجاتهم وأجابت على أسئلتهم ومتطلباتهم. وقامت بجولة ميدانية على مختلف أقسام المركز، حيث اطلعت على كيفية سير الأمور وإنجاز المعاملات.

كما أثنت السعدي على جهود موظفي المركز في تقديم أرقى الخدمات، انطلاقاً من إيمانهم بأهمية إسعاد المتعاملين، مثمنةً رؤية حكومة أبوظبي في إدراك قيمة موظفيها وقدراتهم الاستثنائية على تقديم أرقى الخدمات للمتعاملين. وأكدت سعادتها خلال الزيارة على التزام الهيئة بالارتقاء بمستوى الخدمات الحكومية، عبر التزام المركز بأهم وأحدث المعايير العالمية في تقديم الخدمات من خلال تبني الجيل الجديد من نظم المتابعة والمنهجيات المبتكرة في تصنيف الخدمات والحالات الواردة للمركز، و التي ستلعب دوراً رئيساً في عملية اتخاذ القرارات والإجراءات المناسبة، وذلك عبر سلسلة من التقنيات والخصائص، بهدف الارتقاء بمستوى الخدمات في أبوظبي وتطويرها تماشياً مع توجهات القيادة الرشيدة التي تضع سعادة ورخاء السكان على قائمة أولوياتها الاستراتيجية.

وأضافت سعادتها: “نؤكد التزامنا التام بالخطط والاستراتيجيات الهادفة إلى إسعاد المجتمع والمتعاملين وزيادة نسبة رضاهم من خلال توفير خدمات شاملة ومتكاملة على مدار الساعة، من أجل  ترسيخ مفاهيم السعادة وتعزيزها، لتصبح ثقافة ونهجاً للعمل في مختلف الجهات والمؤسسات الحكومية.”

كما سلطت الضوء على جهود الهيئة في مجال تطوير المنظومة الذكية للخدمات الحكومية من خلال تركيزها على تقديم تجربة متكاملة للمتعاملين لتحسين وتسهيل الخدمات المقدمة، وإشرافها الكامل على إنشاء مراكز خدمة العملاء لتقديم خدمات ذكية ومتكاملة وفقاً لأفضل الممارسات والمعايير العالمية.

الجدير بالذكر أن الهيئة أطلقت ضمن مشاركتها في المؤتمر العالمي لمستخدمي إزري 2018 مشروع “مركز الاتصال الجيومكاني الذكي” الأول من نوعه على مستوى حكومات العالم، بالتعاون مع معهد بحوث النظم البيئية الدولي، حيث يرتكز على استخدام تقنية التعلم الآلي، البيانات الضخمة والذكاء الاصطناعي عن طريق توظيف أحدث التقنيات والآليات المتطورة في مجال نظم المعلومات الجغرافية.

وأطلعت السعدي الموظفين على أهمية هذا المشروع في دعم وتحديث عمليات مركز الاتصال الحكومي في إمارة أبوظبي، حيث ستصبح حكومة أبوظبي بموجبه، الحكومة الأولى على مستوى العالم التي تتيح منصة شاملة تخدم البنية التحتية الجيومكانية، قادرة على دمج البيانات من جميع الجهات الحكومية في جميع أنحاء الإمارة، والتعامل مع حجم كبير من البيانات بدقة مما يسهم في تقديم الخدمات والمشاريع بكفاءة عالية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

رموز MTRM وتاون ريوارد الخاصة بجالا جيمز في المُدرجة في كوين ستور

أعلنت بورصة العملات المشفرة الدولية الشهيرة -والتي يقع مقرها في سنغافورة- مؤخرًا عن أزواج تبادل ...